اعلانات
   
 
 
للمحادثة الفورية اضغط هنا - واتس اب


بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيْمِ : على مذهب أهل السنة والجماعة ومنهج السلف الصالح : هذه رسالة مقدسة ودعوية قرآنية نبوية نقدمها لكل العالم تنير قلب كل مسلم ونهدي بها قلب كل كافر : ــ فنظرا لوجود عالم الجان وخفاءه وتاثيراته العضوية و الجسدية والفكرية والسلوكية المباشرة وغير المباشرة على عالم الإنس وقد درس وبحث العالم الآدمي في كل ما حوله من علوم وموجودات دراسة دينية علمية تحليلية تقنية عصرية بحثية مقننة منظمة .

ولكنه لم يدرس عالم الجن دراسة دينية علمية تحليلية تقنية عصرية بحثية مقننة منظمة ولهذا فإننا بإذن الله تعالى سنتصدر العالم أجمع في أمر عالم الجان الخفي المجهول الشفاف اللامرئي في إخراج وتوضيح عالمه بصورة دينية علمية تحليلية تقنية عصرية بحثية مقننة منظمة عن طريق موقعنا المتواضع مركز دراسات وأبحاث علوم الجان العالمي .


           :: أعمال الحج (آخر رد :أبو زهرة)       :: ‏من هم الذين ( لا خوف عليهم و لا هم يحزنون ) ؟ (آخر رد :أبو زهرة)       :: رؤيا الطفل (آخر رد :أبو زهرة)       :: رؤية والدي (آخر رد :محبة الورد)       :: رؤية الشيخ (آخر رد :محبة الورد)       :: رؤيا (آخر رد :Eng.HEMA)       :: ثلاثة رحلوا.. والمكتبة باقية! (آخر رد :أبو الحسن)       :: ١٢ وصية لاغتنام عشر ذي الحجة (آخر رد :أبو الحسن)       :: فضل عشر ذي الحجة (آخر رد :أبو الحسن)       :: مكة المكرمة : أحب البلاد إلى الله تعالى (آخر رد :الابن البار)      

 تغيير اللغة     Change language
Google
الزوار من 2005 : Hit Counter

المكتــــــبة العــــــــــــــامة ( Public Library ) للكتب والأبحاث العلمية

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
#1  
قديم 11 Feb 2018, 06:41 PM
سلطانه
باحث ماسي
سلطانه غير متصل
لوني المفضل Black
 رقم باحث : 19311
 تاريخ التسجيل : Jan 2018
 فترة الأقامة : 203 يوم
 أخر زيارة : 07 Aug 2018 (12:36 AM)
 المشاركات : 883 [ + ]
 التقييم : 20
 معدل التقييم : سلطانه is on a distinguished road
بيانات اضافيه [ + ]
كتاب [العلم وأصل الأنسان].



لعلم وأصل الإنسان
المؤلف: آن جوجر - دوجلاس أكس - كيسي لسكين.ترجمة: د. مؤمن الحسن - د. موسى إدريس

يصدر عن: مركز براهين لدراسة الإلحاد ومعالجة النوازل العقدية
الناشر: دار الكاتب للنشر والتوزيع
الطبعة: الأولى
عدد الصفحات: 146



أما بعد:
حين سئل الفيلسوف المثير للجدل ديفيد بيرلنسكي David Berlinski ذات مرة عن رأيه في نظرية التطور، قال إنها أشبه ما تكون بغرفة مغلقة مليئة بدخان كثيف. أعتقدُ أنه لم يجانب الصواب بهذا التشبيه. أما عالم الكيمياء الحيوية مايكل دنتن Michael Denton فأفرد كتاباً كاملاً في نقد نظرية التطور نقداً مفصّلاً بعنوان "التطور: نظرية في أزمة"؛ ولا أظنه أبعد النُّجعة[1] بهذا الوصف؛ فهي في أزمة بالفعل.

حقاً، عندما يقرر التطوريون الداروينيون مغادرة مهدهم الآمن في تفسير مظاهر التغير الحيوي على مستوى التطور الصغروي أو الأصغر microevolution ليطلقوا أحكامه ويسحبوا آثاره extrapolation على مستوى التطور الكبروي أو الأكبر macroevolution - مستوى تفسير ظهور الأنواع - فإن فرص اتفاقهم على تفسير واحدٍ واضحٍ صالحٍ لا تزيد بل تتضاءل. وهذه نتيجة متوقعة في سياق كهذا تحديدا لأمرين. الأول منهما يرجع إلى طبيعة النموذج التفسيري المطبّق، والثاني يعود إلى المجال الزمكاني[2] لتطبيق النموذج. والنموذج التفسيري المطبق هنا مؤسس على ما يشبه "العقيدة العلمية" عند التطوريين الداروينيين، ألا وهي كفاية الطفرات والانتخاب الطبيعي لتفسير ظهور الأنواع. أيضا بدا لي أن هناك فرضية أخرى تختيء وراء هذه العقيدة وتدعمها، ولطالما أكّد عليها تشالرز داروين وتعاهدها أنصاره من بعده. إنها الفرضية القائلة بأن الطبيعة كلٌ متّصلٌ مستمر، لا انقطاع فيه ولا قفزات ولا فجوات. وقد أوردها داروين في كتاب "أصل الأنواع" Natura non facit saltum بالعبارة اللاتينية [3]، وترجمتها الحرفية: "لا تقوم الطبيعية بقفزات"[4]. إن هذه الفرضية القابعة في عمق التصور الدارويني لسيرورة الحياة مهمة للغاية، وأي محاولة جادة لنقد نظرية التطور الدارويني يتعين عليها وجوباً لا ندبا أن تأخذ دلالة وحقيقة هذه الفرضية في عين الاعتبار، فتنقدها وتُقيّمها[5]. أما الأمر الثاني فيرجع كما أشرنا أعلاه إلى المجال الزمكاني لتطبيق النموذج، وهو هنا نشاط التكهُّن بوقوع أحداث معينة في الماضي البعيد، ويُطلق على هذا النشاط [6]retrodiction. وهو معروف في منهج أو ميثودولوجيا العلم الطبيعي، ولفلسفة العلوم عليه مؤخذات أدناها ندرة وظنية الإصابة في الاستنتاج، وأسوأها تعذُّر التحقق مما إذا كان ما لاح لنا من صواب يعكس حقيقة ما حدث أم لا.

والآن إلى الكتاب الذي بين أيدينا:
يأتي هذا الكتاب، كتاب (العلم وأصل الإنسان) ليكون شرحاً آخر على متن نقد نظرية التطور الدارويني. نعم، إن كان لنا أن نشبّه أطروحة thesis "نقد نظرية التطور الداوريني"، والتي ما فتئ يتصاعد صوتها يوماً بعد يوم، بشيء فلنا أن نشبهها بالمتن، إذ فكرته الأساسية واحدة، وهدفه محدد: أن نظرية التطور الدارويني قد أثبتت عجزها عن تفسير ظهور الأنواع فضلاً عن أصل الحياة. هذا هو المتن العام.

وكما يتضح من عنوان الكتاب، وبخلاف كتاب "تصميم الحياة"[7]، فإن الموضوع المركزي للكتاب الحالي هو "الإنسان". وبعبارة أدق: نقد المروية التي تقدمها نظرية التطور الدراويني عن أصل الإنسان وظهوره وأيضا منزلته المعنوية لا الحسية فحسب بين سائر الكائنات. والذي سيتولّى عملية النقد الصارمة خبراء عارفون لا هواة جاهلون بموضوع نقدهم: آن جوجر Ann Gauger، دوجلاس أكس Douglas Axe، وكيسي لسكين Casey Luskin ، وستصادف القارئ في مقدمة الكتاب نبذة صالحة عن إنتاجهم العلمي ومكانتهم المهنية.

لا غرو أن يحظى الإنسان باهتمام خاص من قبل كافة العلماء المعتبرين، بما في ذلك ذوي الميول الإلحادية واللادينية في الوسط العلمي. بل إن داروين نفسه لم يخف إعجابه بالمكانة اللافتة التي يحتلها الإنسان رغم كل التخمينات حول أصله الطبيعي. فتارة يبدى إعجابه بقدراته الإدراكية الفائقة، في سياق تعليقه على كلام رفيقه والاس[8]. وتارة يحذّر من بخس بنية الإنسان قدْرها[9]. ثم لا عجب أن يأتي مصدر قلقه الأكبر من مصدر إعجابه الأهم ! إذ لم يخف فزعه الشديد من فكرة تطور الملكة الإدراكية للإنسان من عقول كائنات أدنى منه. ففي الثالث من يوليو عام 1881م، بعث داروين رسالة خاصة إلى صديقه وليام جراهام William Grahamيقول فيها: "ينتابني دوما شك فظيع حول ما إذا كانت قناعات عقل الإنسان، والذي بدوره تطور من عقول كائنات أدنى، تتمتع بأي قيمة أو تستحق أدنى ثقة"[10].

إذاً هناك شعور مضمر يتعذر دفعه أن المكانة الطبيعية المرموقة التي يمتاز بها الإنسان عن سائر الكائنات عصيّة على التفسير التطوري الداوريني، أو على الأقل لا تجد تفسيراً كافياً في مجموع آلياته. ومما يؤكد هذا الملحظ - قبل أن نختم حرصاً على الاختصار - أن كبير خبراء الأحافير البشرية إيان تاترسل Ian Tattersall لما أراد تفسير ظهور الوعي الإنساني والقدرة اللغوية المصاحبة له، لم يجد بدًّا من الاعتراف بأن السجل الأحفوري والوثائق الأركيولوجية لا يُظهران أي مؤشر على أن "وعي الإنسان الرمزي" symbolic consciousness يمكن أن يُستقرأ من المسار الطويل للانتخاب الطبيعي


لتحميل الكتاب :

https://www.kutub-pdf.com/book/العلم-وأصل-الإنسان.html



رابط الموضوع: http://www.alukah.net/sharia/0/81906/#ixzz56oZt8vwW





رد مع اقتباس
قديم 11 Feb 2018, 07:13 PM   #2
أبو خالد
المدير العــــــام جزاه الله تعالى خيرا


الصورة الرمزية أبو خالد
أبو خالد غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم باحث : 25
 تاريخ التسجيل :  Jun 2005
 أخر زيارة : 15 Jul 2018 (03:04 PM)
 المشاركات : 15,493 [ + ]
 التقييم :  21
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Male
 مزاجي
 وسائط MMS
وسائط MMS
 SMS ~
اللهم إني ظلمت نفسي
ظلـمآ كثيرآ
ولا يفغر الذنوب
الا أنت
فاغفر لي مفغرة من عندك
وأرحمني
إنك أنت الغفور الرحيم
لوني المفضل : Cadetblue
رد: كتاب [العلم وأصل الأنسان].



جزاكِ الله خير


 
 توقيع : أبو خالد



قال رسول الله صلى الله عليه وسلم « إذا دعا الرَّجلُ لأخيهِ بظَهرِ الغيبِ قالَتِ الملائِكةُ آمينَ ولَك بمِثلٍ»

الراوي: عويمر بن مالك أبو الدرداء المحدث:الألباني - المصدر: صحيح أبي داود -
خلاصة حكم المحدث: صحيح
فلاتحرمونا دعائكم


رد مع اقتباس
قديم 11 Feb 2018, 11:09 PM   #3
نور الشمس
وسام الشرف - مشرفة قروب - أخوات البحث العلمي - جزاها الله تعالى خيرا
** أم عمـــر **


الصورة الرمزية نور الشمس
نور الشمس متصل الآن

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم باحث : 13417
 تاريخ التسجيل :  Dec 2012
 أخر زيارة : يوم أمس (02:29 PM)
 المشاركات : 11,293 [ + ]
 التقييم :  35
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Female
 مزاجي
 وسائط MMS
وسائط MMS
لوني المفضل : Brown
رد: كتاب [العلم وأصل الأنسان].



جزاك الله خير ..


 
 توقيع : نور الشمس

قال إبن القيم :

لايزال المرء يعاني الطاعة حتى يألفها ويحبها ، فيقيض الله له ملائكة تؤزه إليها أزاً ، توقظه من نومه إليها ومن مجلسه إليها .




رد مع اقتباس
قديم 14 Feb 2018, 12:29 PM   #4
سلطانه
باحث ماسي


الصورة الرمزية سلطانه
سلطانه غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم باحث : 19311
 تاريخ التسجيل :  Jan 2018
 أخر زيارة : 07 Aug 2018 (12:36 AM)
 المشاركات : 883 [ + ]
 التقييم :  20
لوني المفضل : Black
رد: كتاب [العلم وأصل الأنسان].



آجمعين إن شاء الله .


 

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة

الانتقال السريع

 
مايُكتب على صفحات المركز يُعبّر عن رأى الكاتب والمسؤولية تقع على عاتقه


علوم الجان - الجن - عالم الملائكة - ابحاث عالم الجن وخفاياه -غرائب الجن والإنس والمخلوقات - فيديو جن - صور جن - أخبار جن - منازل الجن - بيوت الجن- English Forum
السحر و الكهانة والعرافة - English Magic Forum - الحسد والعين والغبطة - علم الرقى والتمائم - الاستشارات العلاجية - تفسير الرؤى والاحلام - الطب البديل والأعشاب - علم الحجامة

الساعة الآن 06:46 AM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
HêĽм √ 3.2 OPS BY: ! ωαнαм ! © 2011-2012
جميع الحقوق محفوظة لمركز دراسات وأبحاث علوم الجان العالمي