اعلانات
   
 
 
للمحادثة الفورية اضغط هنا - واتس اب


بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيْمِ : على مذهب أهل السنة والجماعة ومنهج السلف الصالح : هذه رسالة مقدسة ودعوية قرآنية نبوية نقدمها لكل العالم تنير قلب كل مسلم ونهدي بها قلب كل كافر : ــ فنظرا لوجود عالم الجان وخفاءه وتاثيراته العضوية و الجسدية والفكرية والسلوكية المباشرة وغير المباشرة على عالم الإنس وقد درس وبحث العالم الآدمي في كل ما حوله من علوم وموجودات دراسة دينية علمية تحليلية تقنية عصرية بحثية مقننة منظمة .

ولكنه لم يدرس عالم الجن دراسة دينية علمية تحليلية تقنية عصرية بحثية مقننة منظمة ولهذا فإننا بإذن الله تعالى سنتصدر العالم أجمع في أمر عالم الجان الخفي المجهول الشفاف اللامرئي في إخراج وتوضيح عالمه بصورة دينية علمية تحليلية تقنية عصرية بحثية مقننة منظمة عن طريق موقعنا المتواضع مركز دراسات وأبحاث علوم الجان العالمي .


           :: الموبقات والسحر ثانيها . (آخر رد :أبو الحسن)       :: أمرت بقتل جارية لها سحرتها - (جزاء الساحر). (آخر رد :أبو الحسن)       :: هَدْيه صلى الله عليه وسلم فى علاج السِّحر الذى سحرته اليهودُ به (آخر رد :أبو الحسن)       :: حدود قُدرات الجن والشياطين. (آخر رد :أبو الحسن)       :: المنجم والساحر يجتمعان في أمور ويفترقان في أمور. (آخر رد :أبو الحسن)       :: الربط بالشعر . (آخر رد :سلطانه)       :: جلد االثعبان . (آخر رد :سلطانه)       :: الشيخ صلاح المعناوي (آخر رد :راضية المرضية)       :: رؤيا منقوله . (آخر رد :أبو الحسن)       :: العجراء او العصا. (آخر رد :أبو الحسن)      

 تغيير اللغة     Change language
Google
الزوار من 2005 : Hit Counter

منهج السلف الصالح . The Salafi Curriculum عقيدة وفقه ومعاملات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
#1  
قديم 14 Jun 2018, 02:27 PM
الابن البار
مراقب قروب أنوار العلم جزاه الله خيرا
الابن البار غير متصل
لوني المفضل Cadetblue
 رقم باحث : 2964
 تاريخ التسجيل : Jul 2008
 فترة الأقامة : 3752 يوم
 أخر زيارة : 29 Sep 2018 (12:59 PM)
 المشاركات : 1,126 [ + ]
 التقييم : 10
 معدل التقييم : الابن البار is on a distinguished road
بيانات اضافيه [ + ]
كيف أكون أقرب إلى الله



الحياة مع الله يتقلّب أمر الإنسان في الحياة الدنيا بين السرّاء والضرّاء، وهو في هذه الظروف يعلم أنّ مصدر السعادة والطمأنينة هو القرب من ربّه عزّ وجلّ، فالقرب من الله -سبحانه وتعالى- يهوّن على الإنسان مصاعب الحياة ومشاقِّها، ويُشعره بالسّكينة فربّه -عزّ وجلّ- هو الذي يرعى أموره، وهو المدبّر لتفاصيل حياته، فإذا استشعر المسلم هذا القرب فإنّه يشكر ربّه على السرّاء، ويصبر كذلك على الضرّاء، ويعلم أنّ له الأجر هلى ذلك، وهذه المعاني تحدّث عنها النبيّ صلّى الله عليه وسلّم، حيث قال: (عجباً لأمرِ المؤمنِ، إنّ أمرَه كلَّه خيرٌ، وليس ذاك لأحدٍ إلّا للمؤمنِ، إن أصابته سرّاءُ شكرَ، فكان خيراً له، وإن أصابته ضراءُ صبر، فكان خيراً له).[1] كيفيّة التقرّب إلى الله إذا أراد المسلم أن يتقرّب من الله -سبحانه وتعالى- فلا شكّ أنّ أهمّ ما يُوصله إلى ذلك هو الأعمال الصالحة التي افترضها الله -تعالى- عليه، فقد جاء في الحديث القدسيّ: (وما تقرَّب إليَّ عبدي بشيءٍ أحبَّ إليَّ ممَّا افترضتُ عليه، وما يزالُ عبدي يتقرَّبُ إليَّ بالنَّوافلِ حتَّى أُحبَّه، فإذا أحببتُه كنتُ سمعَه الذي يسمَعُ به، وبصرَه الذي يُبصِرُ به، ويدَه التي يبطِشُ بها، ورِجلَه التي يمشي بها، وإن سألني لأُعطينَّه، ولئن استعاذني لأُعيذنَّه)،[2][3] فالحديث الشريف بيّن الأعمال الصالحة التي تقرّب من الله سبحانه وتعالى، وهي: الفرائض، والنّوافل. الفرائض والواجبات جعل الله -سبحانه وتعالى- الفرائض هي أوّل ما يُوصل ويقرّب إليه، والفرائض كثيرة ومتعددة، ويجب على المسلم أن يؤديها ليشعر بالقرب من الله تعالى، وبيان ذلك على النحو الآتي:[4] أداء الصّلاة على وقتها. صيام شهر رمضان المبارك. إيتاء الزّكاة. حجّ بيت الله -تعالى- عند الاستطاعة والقدرة على ذلك. وبعد الفرائض تأتي الواجبات التي يرى جمهور العلماء أنّه لا فرق بينها وبين الفرائض، من حيث وجوب إتيانها، وتحريم تركها،[5] ومثال الواجبات في الشّريعة الإسلاميّة ما يأتي: برّ الوالدين. صِلة الأرحام. الأمر بالمعروف والنّهي عن المنكر. العبادات القلبيّة، مثل: إخلاص العمل لله تعالى، والتوكّل عليه، والخوف منه. النّوافل ورد في الحديث القدسيّ أنّ النّوافل تقرّب إلى الله تعالى، ومنها ما يأتي:[4] قيام الليل، وصلاة الوِتْر. صلاة الضحى. ذكر الله تعالى، والدّعاء. الصّدقات. صنع المعروف. تلاوة القرآن الكريم. صيام النّفل، مثل: يومي الاثنين والخميس، والأيام البِيض من كلّ شهر. الله القريب وصف الله -سبحانه وتعالى- نفسه في القرآن الكريم بأنّه قريب، وفي هذا طمأنينة للمسلم، فالمسلم إن أراد التقرّب من الله تعالى، واجتهد في إتيان ما يرضي الله تعالى، وترك نواهيه، فقد وعده الله -تعالى- باستجابة دعائه، وتحقيق رغباته، حيث قال:(وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ أُجِيبُ دَعْوَةَ الدَّاعِ إِذَا دَعَانِ فَلْيَسْتَجِيبُوا لِي وَلْيُؤْمِنُوا بِي لَعَلَّهُمْ يَرْشُدُونَ)،[6] وقال أيضاً:(فَاستَغفِروهُ ثُمَّ توبوا إِلَيهِ إِنَّ رَبّي قَريبٌ مُجيبٌ)،[7] فالله -سبحانه وتعالى- قريب من التائبين، ويجيب دعاءهم، ويُذيقهم حلاوة القرب منه، فقد جاء في صحيح مسلم: (إنَّ اللهَ يُمْهِلُ، حتى إذا ذهب ثلثُ الليلِ نزل إلى السماءِ الدنيا، فيقول: هل من مستغفرٍ، هل من تائبٍ، هل من سائلٍ، هل من داعٍ، حتى ينفجِرَ الفجرُ)،[8] فالله -سبحانه وتعالى- ينتظر من عباده أن يتقرّبوا منه بالاستغفار، والسؤال ليجيبهم، ويعطيهم.[9] وقال الله -عزّ وجلّ- في الحديث القدسيّ: (ومن تقرَّبَ منِّي شبراً، تقرَّبتُ منه ذراعاً، ومن تقرَّبَ منِّي ذراعاً، تقرَّبتُ منه باعاً، ومن أتاني يمشي، أتيتُهُ هرولةً)،[10] فالحديث يدلّ على أنّ الله -سبحانه وتعالى- قريبٌ من عبده، إذا كان العبد معه، مقبلاً عليه، فالله -سبحانه وتعالى- يرى العبد ويعلم حاله، ولا يخفى عليه شيء من أمور عباده، وهو كذلك يشجّع عباده على الإقبال من الله تعالى، فمهما كانت درجة القرب من الله -تعالى- قليلة، إلّا أنّ الله -تعالى- يتقرّب من العبد أضعاف تقرّب العبد منه.[9] آثار معرفة اسم الله القريب إذا استشعر المسلم معنى اسم الله القريب، فسيظهر ذلك على أفعال العبد وتصرّفاته، ومن آثار معرفة اسم الله القريب ما يأتي:[3] الأمن والثّقة؛ فالمؤمن يشعر بالأمن عند معرفته لقرب الله منه، فيعلم أنّ الله -تعالى- هو المدبّر لحياته، والميسّر لأموره، والمستجيب لدعوته. السّكينة والثّبات؛ فالنبيّ -صلّى الله عليه وسلّم- وَثِق بقرب الله -تعالى- منه، وتجلّى ذلك في حادثة الهجّرة إلى المدينة المنورة، عندما عرف المشركون مكانه، وهو في غار ثور مع صاحبه أبي بكر الصدّيق رضي الله عنه، فقال الرّسول صلّى الله عليه وسلّم: (اسكتْ يا أبا بكرٍ، اثنان اللهُ ثالثُهما)،[11] وموسى -عليه السلام- عندما وصل إلى البحر، مع مَن آمن معه من بني إسرائيل، فظنّ القوم أنّهم مُدرَكون من قِبل فرعون ففزعوا وخافوا، ولكنّ نبي الله كان على يقين بأنّ الله -تعالى- قريبٌ سميعٌ، فما خاف وقال: (قَالَ كَلَّا إِنَّ مَعِيَ رَبِّي سَيَهْدِينِ).[12] الشّوق إلى الله -تعالى- والأُنس به؛ فمن أدرك أنّ الله -تعالى- قريب منه، اشتاق للقائه، واستأنس به، وإن خلا بنفسه وكان وحيداً، زاده ذلك صلاحاً، وتقوى، وقرباً من الله تعالى. أعمال تُبعد عن الله إذا كان المسلم يبحث عن الأمور التي تقرّبه من الله -تعالى- ليفعلها، فيجب عليه أن يجتنب الأفعال التي تبعده عن الله تعالى، فقد قال حذيفة بن اليمان: (كَانَ أَصْحَابُ النَّبِيِّ -صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ- يَسْأَلُونَهُ عَنْ الْخَيْرِ، وَكُنْتُ أَسْأَلُهُ عَنْ الشَّرِّ مخافةَ أن يُدركَني)، فإذا كانت الفرائض والطاعات تقرّب من الله تعالى، فلا شكّ أنّ المعاصي تُبعد عنه، وتُلهي القلب والعقل، وإنّ ممّا يُبعد عن الله تعالى:[13] العقيدة الفاسدة، مثل: سُوء الظنّ بالله تعالى، والجهل به. الشّرك بالله تعالى. إتيان البِدع، وهي الأعمال التي لم تثبت بالشّريعة الإسلاميّة. إتيان الكبائر الباطنة، مثل: الكِبر والاستعلاء على الناس. الإصرار على الصغائر، وعدم التّوبة منها. الإسراف في المباحات، ولا شك أنّ ذلك يُلهي القلب، ويُشغل الفكر، ويُبعد عن الخشوع لله تعالى.





رد مع اقتباس
قديم 14 Jun 2018, 09:34 PM   #2
نور الشمس
وسام الشرف - مشرفة قروب - أخوات البحث العلمي - جزاها الله تعالى خيرا
** أم عمـــر **


الصورة الرمزية نور الشمس
نور الشمس غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم باحث : 13417
 تاريخ التسجيل :  Dec 2012
 أخر زيارة : 24 Sep 2018 (01:30 AM)
 المشاركات : 11,152 [ + ]
 التقييم :  35
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Female
 مزاجي
 وسائط MMS
وسائط MMS
لوني المفضل : Brown
رد: كيف أكون أقرب إلى الله



جزاك الله خير ..


 
 توقيع : نور الشمس

قال إبن القيم :

لايزال المرء يعاني الطاعة حتى يألفها ويحبها ، فيقيض الله له ملائكة تؤزه إليها أزاً ، توقظه من نومه إليها ومن مجلسه إليها .




رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 
مايُكتب على صفحات المركز يُعبّر عن رأى الكاتب والمسؤولية تقع على عاتقه


علوم الجان - الجن - عالم الملائكة - ابحاث عالم الجن وخفاياه -غرائب الجن والإنس والمخلوقات - فيديو جن - صور جن - أخبار جن - منازل الجن - بيوت الجن- English Forum
السحر و الكهانة والعرافة - English Magic Forum - الحسد والعين والغبطة - علم الرقى والتمائم - الاستشارات العلاجية - تفسير الرؤى والاحلام - الطب البديل والأعشاب - علم الحجامة

الساعة الآن 02:22 PM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
HêĽм √ 3.2 OPS BY: ! ωαнαм ! © 2011-2012
جميع الحقوق محفوظة لمركز دراسات وأبحاث علوم الجان العالمي